تفكيك خلايا إرهابية بألمانيا… ما علاقة لاعب ريال مدريد؟

ذكرت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، اليوم السبت، أن السلطات الألمانية اعتقلت طاه شهير على خلفية محاولة عناصر من اليمين المتطرف الانقلاب على الحكومة في البلاد، لكن المفاجأة هو علاقته بلاعب كرة قدم شهير.

والطباخ الشهير هو فرانك هيبنر (62 عاما)، وهو والد صديقة نجم فريق ريال مدريد، النمساوي ديفيد ألابا.

وجرى اعتقال هيبنر خلال مداهمة منتجع شتوي في بلدة كيتزبوهيل في النمسا، حيث يملك فندقا هناك.

وقالت وسائل إعلام نمساوية: “إن مهمة الطباخ في حال نجاح محاولة الانقلاب هي تولي مسؤولية مقاصف الرايخ الألماني وإمداد القوات بالطعام”.

وعمل فرانك هيبنر طباخا في أشهر فنادق العالم التي تحمل 5 نجوم، وهو متخصص في الأطعمة الأوروبية والآسيوية.

وكانت السلطات الألمانية أعلنت قبل يومين أن حركة تطلق على نفسها اسم “حركة مواطني الرايخ” كانت تنوي الانقلاب على الحكومة الألمانية.

وشارك 3 آلاف عنصر أمني في عمليات واسعة النطاق طالت 130 موقعا في 11 ولاية من أصل 16 ولاية ألمانية ضد أتباع هذه الحركة.

ويرفض بعض أعضاء المجموعة دستور ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية التي أسقطت النازية، ودعوا إلى الإطاحة بالحكومة.

وذكرت السلطات أن عناصر الحركة يريدون أن يتولى الأمير هاينريش الثالث عشر، الذي حكمت عائلته فيما مضى أجزاء من ألمانيا الشرقية.

وتأسست الحركة عام 1949، وحظرت في 1952, وينتمي لها نحو 20 ألف شخص، متغلغلون في مؤسسات الدولة، خاصة الأمن والدفاع.

تلك الحركة كميات كبيرة من الأسلحة والمتفجرات، ولديها قدرة على تصنيع العبوات الناسفة، حسبما رصدته الشرطة، وتنفذ عمليات متعددة لسرقة الأسلحة من مخازن الحكومة.

تشعر الحكومة بالقلق من امتلاك الحركة للأسلحة رغم كونها مصرحة، وتحاول السلطات سحب ملكية السلاح من “مواطني الرايخ” حيثما كان ذلك ممكنا قانونيا.

لا تؤمن الحركة بالديمقراطية ولا الدولة التي تعتبرها غير شرعية، وترفض الالتزام بالقوانين.

سبق أن نفذت الحركة محاولة لاغتيال وزير الصحة الألماني، كما أحبطت السلطات عمليات أخرى.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى